منوعات

المركز العربي يعود لواجهة الإنتاج التلفزيوني .. ويعلن عن خطته القادمة

عين الاردن ..

أعلنت مجموعة المركز العربي الإعلامية عن خطتها الإنتاجية لموسم 2021 – 2022 والتي ستكون متميزة من حيث الشكل والمضمون وذلك في انطلاقة قوية تحضر لها المجموعة منذ سنتين والتي شهدت توقف في الإنتاجات الفنية نظرا لظروف كورونا التي أثرّت وبشكل كبير على قطاع الإنتاج محليا وعربيا وعالميا.

وستشهد الخطة الإنتاجية التي يطلقها المركز مجموعة من الأعمال الفنية وفي مقدمتها المسلسلات التي تتنوع بين التاريخية، الكوميدية، البدوية والمعاصرة، والتي سيشارك فيها نخبة من الفنانين الأردنيين والعرب، وسيتولى الإشراف على الأعمال الفنية من إنتاج وإخراج مجموعة من أهم المخرجين والفنيين والإداريين الأردنيين والعرب الذين قدموا أعمال حققت نجاحات واضحة في عالم الإنتاج التلفزيوني والدرامي.

وبحسب المجموعة، فإن هذه الأعمال تمت كتابة نصوصها ضمن أحدث المعايير العالمية في هذا المجال، حيث أشرف على المحتوى فريق متخصص من الكُتاب وذلك ضمن ورشات كتابية إبداعية هدفها إنتاج نصوص متميزة تُشكل نواة رئيسية لأعمال فنية ضخمة، تتضمن كل حلقة أكثر من حبكة، كما وسيتم عمل مقاطع تصويرية تشويقية عن كل حلقة لعرضها للمشاهدين.

الاعمال التي سيقدمها المركز ضمن الخطة الإنتاجية الجديدة ستركز على تعدد المواسم لإنتاج المسلسلات بأسلوب عصري، وذلك حتى يتلاءم مع عادات المشاهدة عربيا وعالميا، سواء أكانت هذه المشاهدة على المنصات الرقمية أو شاشات التلفزة التقليدية من حيث تعدد المواسم وتسلسل عرضها وميزات عديدة سيتمتع بها المتابع للأعمال المتنوعة التي سيقدمها المركز للجمهور العربي.

ومن بين أهم الأعمال التي سُتقدم للجمهور مسلسل “ذهب أيلول” وهو حكاية إنسانية تتناول حياة اللاجئات بسبب الحروب في بلادهم، وما يتعرضن له من استغلال، وفي المقابل هناك أيدي خيّرة لا تدخرا جهدا في حمايتهن، ويتكون العمل من 3 مواسم، في كل موسم 10 حلقات ذات صلة من حيث المحتوى والحبكة الدرامية، كذلك سيقدم المركز مسلسل “شارع طلال” وهو ملحمة شعبية تنطلق احداثها عام 1953 بتولي الملك الحسين بن طلال سلطاته الدستورية، وتنتهي بوفاته عام 1999، ويتناول المسلسل تطور مدينة عمّان من الجانب الاجتماعي والاقتصادي عبر شخصيات من جنسيات مختلفة، ويتكون من 9 مواسم، في كل موسم 10 حلقات ويُصنف هذا العمل بأنه “تاريخي حديث”.

أما الأعمال الكوميدية فلها نصيب أيضا في الخطة الإنتاجية، حيث يعمل المركز على إنتاج مسلسل معاصر كوميدي، بعنوان “عيلة طابقين”، يقدم رسالة مباشرة مفادها أن العائلة هي الملاذ الأخير للفرد وذلك عبر قالب تشويقي كوميدي عبر موسم واحد على مدار 30 حلقة.

كذلك ستتضمن الخطة الإنتاجية، إطلاق أعمال ذات أهمية وإضافة نوعية للدراما العربية، ومنها مسلسل “معاوية”، وهو مسلسل تاريخي يتناول حياة الصحابي والخليفة معاوية بن أبي سفيان وتسليط الضوء على إنجازاته في بناء الدولة الإسلامية بمفهومها السياسي والعسكري، ليكون آخر الخلفاء وأول الملوك.

ويأتي مسلسل “العيدروس” وهو مسلسل بدوي، فانتازي يتناول سيرة الصحراء وأهلها من منظور مختلف عما عهدناه في الأعمال البدوية، حيث تكون المرأة في هذا العمل هي المُحرك الرئيسي للأحداث.

أما مسلسل “تماثيل الملح”، فهو مسلسل معاصر، فانتازي يُسلط الضوء على فلسفة إنسانية وجودية، بمثابة مرآة تعكس حالات الإنسان وتحولاته أمام دفاعه عن وجوده في مواجهة كل ما سيهدد حياته.

إضافة للمسلسلات الطويلة التي سيعكف المركز على إنتاجها، فإن الخطة تتضمن المسلسلات القصيرة التي تلاقي رواجا كبيرا وخصوصا لدى مستخدمي منصات العرض الرقمية التي تشهد اقبال متزايد من الجمهور العربي ضمن مواضع متنوعة للأعمال الفنية، حيث سيتم إنتاج اعمال تتضمن لوحات قصيرة ستكون درامية وأخرى “انيمشن”، بحيث تتضمن مجموعة كبيرة من العناوين ضمن الإطار النقدي، الترفيهي، التشويقي، الكوميدي والساخر.

المدير التنفيذي لمجموعة المركز العربي الإعلامية طلال العواملة تحدث عن أهمية الأعمال التي سيقدمها المركز للجمهور العربي خلال الفترة القادمة، معربا عن أمله أن تحقق الأعمال نجاحات عربية على الخارطة الفنية، مؤكدا أن الفريق يعمل بكل طاقة واجتهاد وابداع لتقديم أعمال متميزة من حيث الشكل والمضمون وبتوقيع نخبة من أبرز النجوم والمخرجين والفنيين.

يذكر أن مجموعة المركز العربي الإعلامية هي مؤسسة إعلامية تجارية مستقلة، تبتكر وتنتج محتوى سينمائي وتلفزيوني عالي الجودة، تأسست عام 1983 من قبل المنتج عدنان العواملة، ومن ثم انتقلت إدارة المجموعة للمنتج طلال العواملة، واستطاعت من خلال إدارتها وفريقها المتعدد التخصصات الانتقال من كونها شركة عائلية إلى مجموعة إبداعية متكاملة، بحيث تشكل بوابة واسعة للترفيه التلفزيوني العربي للعالم.

انتجت المجموعة العديد من الأعمال التلفزيونية، تنوعت بين المسلسلات والأفلام التاريخية، الاجتماعية والبدوية، من أبرزها مسلسل “الاجتياح” الفائز بجائزة “الإيمي” العالمية في عام 2008، وغيره من المسلسلات والبرامج التي حصلت على عدة جوائز وتكريمات في مهرجانات عربية وفي مقدمة هذه الأعمال “نمر بن العدوان”، “عوده أبو تايه”، “مالك بن الريب”، “سلطانة”، “شهرزاد”، بالإضافة إلى عدد كبير من الأعمال الفنية التي أثرت الشاشات العربية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى