تكنولوجيا وانترنت

تيزنيت توقيع اتفاقيات شراكة لتنزيل برنامج “أوراش”.

عين الاردن….

 

متابعة بوبكر المكييل…

تم صباح اليوم الثلاثاء 14 يونيو الجاري ، بمقر عمالة اقليم تيزنيت، التوقيع على اتفاقيات شراكة في إطار تنزيل الشطر الأول من “برنامج الأوراش العامة المؤقتة” على صعيد إقليم تيزنيت، ليدخل الى مرحلة التنفيذ يوم الاربعاء 15 يونيو الجاري .

هذا وتم التوقيع على هذه الاتفاقيات بين المجلس الإقليمي لتيزنيت وعدد من الجمعيات والتعاونيات والمصالح الخارجية المعنية، وكذا بعض الجماعات الترابية بالإقليم، خلال حفل حضره، على الخصوص، كل من السادة، عامل إقليم تيزنيت، رئيس المجلس الاقليمي ، النائب البرلماني ورئيس جماعة تيزنيت، الكاتب العام للعمالة، رؤساء الجماعات، رؤساء المصالح الخارجية، وأعضاء اللجنتين الإقليمية والتقنية لبرنامج أوراش، ورؤساء الجمعيات والتعاونيات المشاركة.

و تتوزع هذه المشاريع على جل جماعات الإقليم، حيث يبلغ عدد الجمعيات المنتقاة 181 جمعية، و 210 ورش و 1039 مستخدم وستمكن من خلق 4156 منصب شغل مؤقت.
ياتي هذا بعد انتقاء الجمعيات والتعاونيات المحلية، في احترام تام لمبادئ الشفافية والمصداقية، من طرف اللجنة المختصة والقطاعات المعنية، حيث إن الهدف الأساسي من هذه الأوراش الهامة المؤقتة هو الاستجابة لحاجيات المواطنين من بنيات تحتية وإنجاز أشغال وأنشطة ذات طابع مؤقت، تندرج في إطار المنفعة العامة والتنمية المستدامة، حيث سيتم إنجاز مسالك طرقية، وترميم المنشآت العمومية، والتشجير، وإعداد المساحات الخضراء، ومحاربة التصحر، ورقمنة الأرشيف، والتكوينات والتنشيط الثقافي والرياضي والتأطير التربوي.

يذكر أن الحصيص المخصص لإقليم تيزنيت تم تغطيته بالكامل 1039 مستفيد، ويندرج برنامج “أوراش”، دون اللجوء الى طلب عروض ثان، وهو برنامج أعطى رئيس الحكومة، السيد عزيز أخنوش، انطلاقته يوم 12 يناير الماضي، في إطار تنزيل البرنامج الحكومي 2021 – 2026، في ما يهم مواكبة الأشخاص الذين فقدوا عملهم ويجدون صعوبة في الولوج لفرص الشغل، وذلك عبر شراكة تشمل القطاعات الوزارية والمؤسسات العمومية والسلطات المحلية والجماعات الترابية، وكذا جمعيات المجتمع المدني والتعاونيات المحلية، بالإضافة إلى مقاولات القطاع الخاص.

وسيستفيد من البرنامج، الذي رصدت الحكومة غلافا ماليا لتنزيله يقدر بـ 2,25 مليار درهم برسم السنة الجارية، طيلة مدة تنفيذه خلال سنتي 2022 و2023، ما يقرب من 250 ألف شخص، في إطار عقود “أوراش” تبرمها جمعيات المجتمع المدني، والتعاونيات، والمقاولات، عبر ترشيحات وعقود عمل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى