غير مصنفمحليات

الهياجنة: الكوادر الصحية أرهقت ولا نريد أن نوقف المرض لكن أن نقلل انتشاره

عين الاردن

قال مسؤول ملف كورونا الدكتور وائل الهياجنة إن نسبة الفحوصات الإيجابية وصلت إلى 17.5% مبيناً أن خلال الأيام الماضية ارتفعت من 14% لتصل إلى هذه النسبة.

وبين الهياجنة الانتشار المجتمعي يزداد وفي تصاعد مستمر، وهو أمر يثير القلق وصعود الأرقام المطلقة يؤدي إلى زيادة الضغط على الطاقات الاستيعابية على الجسم الصحي الأردني.

وأضاف في حديث للتلفزيون الأردني مساء الإثنين: هذا متوقع، ليس الرقم بحد ذاته، وفي ظل ما نشهده من عدم التزام في اشتراطات الوقاية الصحية، عدم التزام بأمور بسيطة رغم أن مكانتها عظيمة، ونتحدث عن تشاركية في تحمل المسؤولية.

وأشار الهياجنة إلى أن الكمامة والتباعد الجسدي وغسيل اليدين سينقذنا من مصيبة وأمر جلل، هذا ما نحتاجه وما سيمكننا من تسطيح المنحنى الوبائي.

وأضاف أن نسبة الإصابات في الأردن لدى الصغار بالفئة العمرية من 5-24 سنة تصل إلى 34% من الإصابات، وينقلون لغيرهم ثم نفقد أحباءنا الكبار.

ونوّه بأن النظام الصحي لابد أن يكون جاهزاً لإصابات كورونا ولغير إصابات كورونا، مبيناً أنّ نسبة الدخول للمستشفيات من كل 100 من 5-7 حالات.

وأبدى الهياجنة قلقه من تصاعد وارتفاع حالات الوفاة والضغط المستمر على الجسم الصحي الأردني، مبيناً أن الكوادر الصحية أرهقت، ولا نريد أن نوقف المرض لكن أن نقلل انتشاره.

وقال إن إجراءات تتم لانفاذ صارم ودقيق لكل أوامر الدفاع التي صدرت، بهدف حماية المواطنين.

وعن حظر الجمعة قال “ما الفرق العظيم الذي أحدثه حظر الجمعة؟ أوجِد الحظر لمنع اقامة التجمعات”، مضيفاً “يجب أن نفكر بأحبائنا ولا يملكون أن إلا أن نعمل من أجل”.

وبين “نحاول أن نحصل على جرعات جديدة من لقاح الانفلونزا الموسمي بعد أن نفد بسبب الاقبال الكبير عليه. “

وأشار إلى أن الأردنيين سيحصلون على لقاح كورونا بشكل عادل حين اعتماده دوليا، لافتاً  إلى أنّ لن يكون قبل بداية العام الجديد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى