رياضة

زيدان يعترف: أشعر بقلق شديد على لاعبي ريال مدريد!

عين الاردن

: اعترف المدير الفني لريال مدريد زين الدين زيدان، بقلقه الشديد على لاعبيه، بسبب ضغط جدول المباريات على مستوى الأندية والمنتخبات، والذي كب الميرينغي خسائر فادحة، آخرها فقدان القائد سيرخيو راموس في الأيام القادمة، بداعي الانتكاسة التي تعرض لها أثناء وجوده مع المنتخب الإسباني في عطلة نوفمبر / تشرين الثاني الدولية.

وقال المدرب الفرنسي صراحة في حديثه مع الصحافيين قبل مواجهة فياريال في الجولة العاشرة لليغا، إن ضغط جدول المباريات بهذه الطريقة، لا يساعده على حماية لاعبيه من لعنة الإصابات، في إشارة واضحة إلى اعتراضه على توزيع الروزنامة بُرمتها، وذعره من خطر فقدان المزيد من اللاعبين قبل استراحة عيد الميلاد.

وأضاف زيزو “لا أود الدخول في نقاشات حول موضوع الجدول، لكن ما أستطيع قوله أو وصفه أنه جدول مزدحم، وأنا كأي مدرب. هدفي الأول حماية اللاعبين وسلامتهم، ومن الواضح أنهم لا يتوقفون أبدا عن اللعب، وهذا الأمر لا ينطبق على لاعبي فريقي فقط، بل على الجميع”.

وتابع “صحيح لا أخفي خوفي وقلقي على اللاعبين، لكني لن ألوم أصحاب القرار، أعرف أن هؤلاء الأشخاص يقومون بعملهم، ونحن سيتعين علينا المضي قدما، لكن أعود وأكرر .. أنا قلق جدا على اللاعبين”، وكان ذلك تزامنا مع إعلان إصابة المهاجم الصربي لوكا يوفيتش بفيروس كورونا.

وختم حديثه في هذه الجزئية “نُدرك جيدا أننا سنقطع طريقا طويلا لنهاية الموسم، ولن نبحث عن أعذار، لأن الواقع يفرض نفسه علينا وعلى المنافسين، وكما قلت، سنبذل كل ما في وسعنا في كل مباراة، وبالنسبة لمواجهة فياريال، فهي واحدة من المباريات المعقدة في الدوري الإسباني”.

وعندما سُئل عن رأيه في هجوم المدربين على الاتحاد الدولي “فيفا” والاتحاد الأوروبي “يويفا” بسبب إرهاق اللاعبين في المباريات الدولية، أجاب “أود القول بأنني قلت ما أشعر به، وكنا كمدربين عقدنا اجتماعا في محاولة لتسجيل اعتراضنا، الفكرة هي صحة اللاعبين، وكما نرى .. لا يوجد لديهم وقت للشفاء في ظل هذا الضغط، وهذا ما أردت التحدث عنه في هذا اليوم”.

وعن الشائعات التي بدأت تحاصر مواطنه رافاييل فاران، لا سيما بعد تكرار هفواته الساذجة في الآونة الأخيرة، قال “فاران لاعب مهم، ليس بالنسبة لي فقط، ولكن بالنسبة للنادي، كل ما أنجزه هنا، هو غير قابل للانتقال هذا واضح، موقف النادي وموقفي واضح تجاهه”.

وفيما يخص العائدين من الإصابة وغياب القائد راموس، قال “كاربخال وناتشو تدربا بشكل جيد، بينما الأمر يبدو مختلفا بالنسبة لميليتاو وهازارد، لقد تدربا بشكل جيد قبل يومين من العودة، وبالنسبة لراموس، فنحن دائما نريده معنا لما يقوم به وينقله للاعبين، وعندما لا يكون متواجدا علينا أن نتعامل مع اللاعبين المتواجدين، ونحن الآن لا نفكر سوى في مباراة الغد، ومن ثم سنفكر في مباراة الأربعاء (ضد إنتر في دوري مجموعات أبطال أوروبا).

وسيطير الريال إلى ملعب “لا سيراميكا” وهو في المرتبة الرابعة لجدول ترتيب أندية الدوري الإسباني، برصيد 16 نقطة، متأخرا بأربع نقاط ومباراة أقل من المتصدر ريال سوسييداد، وبنقطتين عن فريق الغواصات الصفراء، الذي يحتل وصافة البطولة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى